سبتمبر 2014

مخاوف جديدة من “قبر” ملفات الفساد

الديــــوان المركـــزي يوضــع تحـــت سلطـــة وزارة العـــدل  مصطفى بوشاشي: “القرار يمكن أن يكون ذا جدوى لو توفرت استقلالية القضاء” يثير وضع الديوان المركزي لمكافحة الفساد تحت وصاية وزارة العدل بدلا من وزارة المالية، تساؤلات حول جدوى وتوقيت القرار، خصوصا في مرحلة تم فيها وضع أغلب ملفات الفساد التي تطال مسؤولين حكوميين كبارا في “البراد” أو “المقبرة”. أفاد المحامي ورئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان السابق، مصطفى بوشاشي، لـ«الخبر”، بأن